مقالات

ما هي واجبات الحج موقع

ما هي واجبات الحج ؟ سؤالٌ يهمُّ كلَّ مكلفٍ ومكلفةٍ من المسلمين، وسيكون هو عنوان هذا المقال، وفيه سيتمُّ تخصيص الحديث عن ركن الحجِّ وبيان حكمه، كما سيتمُّ بيان واجباته عند الأئمة الأربعة من الحنفية والمالكية والشافعية والحنابلة، كما سيتمُّ بيان فضل الحجِّ ومكانته في الشريعة الإسلامية.

حكم الحج

إنَّ الحجَّ يعدُّ ركنًا من أركان الإسلام الخمسة، وهو مفروضٌ عل كلِّ مكلفٍ ومكلفةٍ مستطيعٌ له مرةً واحدةً في العمر، ودليل ذلك قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: “أيها الناسُ قد فُرِضَ عليكم الحجُّ فحُجُّوا، فقال رجلٌ: أكُلَّ عامٍ يا رسولَ اللهِ؟ فسكتَ حتى قالها ثلاثاً، فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ: لو قلتُ نعَم لوجبَتْ ولما استطعتُم، ثمّ قال: ذَروني ما تركتُكم، فإنّما هلك من كان قبلَكم بكثرةِ سؤالِهم واختلافِهم على أنبيائِهم، فإذا أمرْتُكم بشيءٍ فأْتُوا منه ما استطعتُم، وإذا نهيتُكم عن شيءٍ فدَعُوه”.[1][2]

شاهد أيضًا: ما هي شروط الحج للمرأة في الإسلام

ما هي واجبات الحج

في هذه الفقرة من هذا المقال سيتمُّ ذكرُ واجباتِ الحجِّ بشيءٍ من التفصيل، وفيما يأتي ذلك:[3]

  • المبيت بمزدلفة: اتفق أئمة المذاهب الأربعة على أنَّ المبيت بمزدلفة واجبًا من واجباتِ الحجِّ وليس ركنًا من أركانه.
  • رمي الجمار: وقد أجمع الفقهاء على أنَّ رمي الجمار واجبًا من واجبات الحجِّ.
  • الحلق والتقصير: ذهب الحنفية والمالكية والحنابلة إلى أنَّ الحلق والتقصير يعدُّ واجبًا من واجباتِ الحجِّ، وخالفهم الشافعي في ذلك فذهب إلى أنَّه ركنٌ من أركان الحجِّ لا من واجباته.
  • المبيت بمنىً ليالي أيام التشريق: وهو من واجباتِ الحجِّ عن جمهور الفقهاء من المالكية والشافعية والحنابلة، بينما عدَّه الأحناف سنةٌ من سنن الحجِّ.
  • طواف الوداع: وهو من واجباتش الحجِّ عند جمهور الفقهاء من الحنفية والحنابلة، وفي القول الأظهر عند الشافعية، بينما عدَّه المالكية من سنن الحجِّ لا من واجباته.

شاهد أيضًا: هل يسقط الحج عن المرأة بدون محرم

فضل الحج ومكانته

إنَّ للحجِّ مكانةٌ عظيمة في الشريعة الإسلامية؛ حيث أنَّه ركنٌ من أركان الإسلام الخمسة، وله أيضًا فضائل عظيمة، وفي هذه الفقرة من مقال من هو المحرم في الحج، سيتمُّ بيان فضائل الحجِّ، وفيما يأتي ذلك:[4]

  • أنَّه من أفضل الأعمال والقربات عند الله، ودليل ذلك ما رُوي عن أبي هريرة رضي الله عنه حيث قال: “سُئل رسول الله صلى الله عليه وسلم : أي العمل أفضل؟ قال: “إيمان بالله ورسوله”. قيل: ثم ماذا؟ قال: “الجهاد في سبيل الله”. قيل: “ثم ماذا؟” قال: “حج مبرور”.
  • أنَّ الحج يعدل الجهاد في سبيل الله، وينوب عنه لمن لا يقدر عليه ومن لا يُكلف به، ودليل ذلك ما رُوي عن السيدة عائشة رضي الله عنها حيث قالت: “يا رسول الله، نرى الجهاد أفضل العمل، أفلا نجاهد؟ قال: “لا، لكن أفضل الجهاد حج مبرور”.
  • أنَّ الحج المبرور ليس له ثواب إلا الجنة، ودليل ذلك ما رُوي عن النبي صلى الله عليه وسلم حيث قال: “العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة”.
  • أنَّ الحج المبرور سبب لغفران الذنوب، ودليل ذلك قول رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم يقول: “من حج لله فلم يرفث ولم يفسق، رجح كيوم ولدته أمه”.

شاهد أيضًا: هل يجوز الحج عن الميت

وبذلك تمَّ الوصول إلى ختام هذا المقال، والذي تمَّ فيه تخصيص الحديث عن ركن الحجِّ وحكمه، كما تمَّت فيه بيان الإجابة على سؤال ما هي واجبات الحج عند الأئمة الأربعة، وفي ختام هذا المقال تمَّ بيان فضل الحجِّ ومكانته في الشريعة الإسلامية.

المراجع

  1. ^
    صحيح مسلم، مسلم، أبي هريرة، 1337، حديث صحيح
  2. ^
    الجامع لأحكام العمرة والحج والزيارة، أحمد حطيبة، ص34 , https://almaktaba.org/book/32156/60 , 16/6/2021
  3. ^
    الموسوعة الفقهية الكويتية، مجموعة من المؤلفين، ص5458 , https://almaktaba.org/book/11430/10098 , 16/6/2021
  4. ^
    saaid.net , فضل الحج وفوائده , 16/6/2021

المصدر: 3rbteachers.com

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *