مقالات

من اين يستخرج الفازلين والقصة الحقيقية وراء اكتشافه

من اين يستخرج الفازلين ؟، ذلك التساؤل الذي بات واحداً من أهم الأسئلة الشائعة على غالبية المواقع البحثية بغرض التوصل إلى الماهية الحقيقة وراء مادة الفازلين، تلك المادة الهلامية التي يتم تصنيعها من أحد المشتقات البترولية ليتم استخدامها في عدد كبير من الاغراض والاستخدامات المتنوعة مثل دخوله بشكل اساسي في صناعة عدد كبير من مستحضرات التجميل النسائية، وكذلك في الحد من تفاقم مشكلات التهابات البشرة وتهيجها سواء للاطفال أو الكبار، وسوف تتضمن هذه المقالة استعراض المكان الاساسي لاستخراج الفازلين، وذلك يأتي علاوة على توضيح أهم الفوائد والآثار الجانبية له بشيء من التفصيل.

الفازلين والقصة الحقيقية وراء اكتشافه

تعد مادة الفازلين أو هلام البترول كما يطلق عليها في الأغلب، واحدة من أهم المواد الاساسية التي يتم الاعتماد عليها في العديد من الصناعات الطبية والتجميلية على حد السواء، وبالنظر للتعرف على تاريخ اكتشافه فلابد وأن نرجع بالتاريخ إلى عام 1859م، عندما سافر الكيميائي الشهير “روبرت تشييزيبرو” إلى مدينة “بنسلفانيا” للاطلاع على حقول النفط التي تم اكتشافها حديثاً في تلك المنطقة، حيث أنه قد سمع بعض الاخبار المتداولة التي تفيد بشكوى نسبة كبيرة من العمال من تواجد شمع شبيه بالبارافين، والذين يبذلون بدورهم جهداً طبيراً لازالته عن القضبان الفولاذية.

ولكن ومن الجدير بالذكر هنا والذي خالف جميع التوقعات بأن قد وجودا لهذه المادة فوائدة كثيرة وسحرية في معالجة وتسكين آلالام الجروح والحروق، ثم مرت السنوات بعدها لتتطور الدراسات والابحاث حول هذه المادة الهلامية، تم انشاء أول مصنع ومعمل للفازلين بواسطة هذه الكيميائي في عام 1870م، لصناعة هذه البلسم الجديد الذي أسماه في النهاية “فازلين”.

صناعة الفازلين

تتضمن عملية صناعة الفازلين عدد من الخطوات والمراحل المتعاقبة التي يتمثل أهمها في تقطير النفط عند درجة حرارة معينة، ثم يتم فلترها بعد ذلك من خلال استخدام فحم العظم، لكي نحصل في النهاية على مادة الفازلين الهلامية التي يتم استغلالها في عدد كبير من الاغراض والاستخدامات المتنوعة، وكما سبق وذكرنا من قبل بأن الكيميائي الشهير “روبرت تشييز يبرو” قد حصل على براءة اختراع في انشاء اول معمل لصناعة الفازلين في عام 1870م، والذي يعتمد في تكوينه بشكل اساسي على تلك المادة الهلامية عديمة الرائحة واللون.

من اين يستخرج الفازلين

يتم استخراج الفازلين بشكل اساسي من خلال مجموعة من المواد النفطية والشمعية اللزجة التي تتجمع بدورها فوق الاسطح الخارجية لمعدات حفر وتقطير البترول، ومن هنا يتضح السر الرئيسي الكامن وراء تسمية الفازلين بالهلام البترولي، وبالنظر إلى المكونات والعناصر الداخلية لتلك المادة الهلامية اللزجة، فسنجد بأنها تعتمد في نسبة كبيرة منها على مركبات “الهيدروكربونات” التي تتكون من عنصرين اساسين وهما عنصر “الهيدروجين” وعنصر “الكربون”، وذلك يأتي أيضاً علاوة على عدد من المكونات الثانوية الهامة مثل شمع وزيت البارافين، تلك المكونات السابقة التي يتم تقطيرها ومعالجتها تحت ظروف ودرجات حرارة معينة لنحصل في النهاية على النفط الابيض أو الفازلين كما يطلق عليه في سائر المجتمعات.[1]

شاهد أيضاً: فوائد الفازلين للرموش .. وطريقة استخدام الفازلين لتطويل وتكثيف الرموش

متى صُنع الفازلين

لقد تم تصنيع الفازلين لأول مرة بشكل رسمي في عام 1870م، عندما أنشأ الكيميائي الشهر “روبرت تشييزيبرو” من انساء أول معمل ومصنع لتصنيعه للمرة الأولى، ومنذ ذلك الحين أصبح هذا البلسم الأبيض واحداً من أشهر المنتجات المباعة على سمتوى العالم بأكمله وفي أكثر من 140 دولة على نحو التقريب، لذا فيمكن القول هنا بأن ملخص رحلة الفازلين تبدأ بمحض الصدفة حيث كان العمال يعتبرونه واحداً من المواد الهلامية اللزجة التي تشكل لهم ازعاجاً ملحوظاً اثناء ازالته من على القضبان، بينما أصبح اليوم واحداً من السلع الثمينة التي يتم استغلالها في عدد كبير من النواحي والمجالات المتعددة التي لا حصر لها ولا نهاية.

استخدامات وفوائد الفازلين

يتمتع الفازلين أو الهلام البترولي باحتواءه على عدد كبير من العناصر والمكونات الطبيعية والفعالة التي تكسبه في النهاية قدراً كبيراً من الفوائد والاستخدامات العديدة التي لا حصر لها، وفيما يلي سنحاول استيفاء مجموعة بارزة منها بمزيد من الشرح والتوضيح:

  • شفاء ومعالجة الحروق والجروح: يلعب الفازلين دوراً أساسياً في معالجة وشفاء الجروح والحروق نظراً لما يحتوي عليه من مركبات طبيعية سحرية تساعد في الحفاظ على رطوبة الجلد، وتقيه شر الدخول في مضاعفات خطيرة نحن  في غنى عنها من الأساس.
  • ترطيب الجلد والبشر: يمتلك الفازلبن الفاعلية الهائلة والكبيرة في ترطيب الجلد والبشرة سواء للبشر أو حتى الحيوانات، نظراً لما يحتوي عليها من مواد هلامية لزجة تمتلك نسبة ترطيب عالية.
  • التقليل من مشاكل التهابات الحفاضات لدى الاطفال: يشكل الفازلين حاجزاً وقائياً يساعد على حماية جلد الطفل من عوامل الرطوبة والبلل التي قد تتسبب له في النهاية بتلك الالتهابات المزعجة.
  • ازالة مكياج العيون: عادة ما يشكل مكياج العيون بالنسبة للسيدات واحداً من المشكلات الصعبة التي تؤرقهم في ازالته على نحو نهائي وفعال، وهنا يبرز الدور الأساسي للفازلين الذي يساهم في ازالته بسهولة ويسر من خلال وضع كمية قليلة منه على قطنة صغيرة.
  • معالجة تقصف وهيشان الشعر: يساعد الفازلين بالفعل في معالجة الاطراف المتقصفة وتقليل هيشان وجفاف الشعر، من خلال فركة وتدليك كمية صغيرة منه على فروة الرأس.
  • الحفاظ على رائحة العطور لفترات زمنية طويلة: لقد استطاع الفازلين أن يثبت كفاءته الفعلية في تثبيت رائحة العطور على الجسم، وذلك يتحقق من خلال وضع كمية قليلة منه على الاماكن النابضة في الجسم قبل عملية رش العطر.
  • النجاح في ازالة الاشياء العالقة: يساعد الفازلين أو الهلام البترولي في ازالة كافة الاشياء التي تعلق في الاصابع مثل الخواتم أو الاساور وغيرها..، حيث يتم هذا الأمر بسهولة شديدة من وضع كمية بسيطة منه حول الاصبع وحول الخاتم، ثم يتم التمرير بهدوء ورفق.

الفازلين لفك تشابك الشعر

يتمتع الفازلين بعدد كبير من الفوائد النافعة والمخصصة للشعر على نحو التحديد، والتي يتجلى أهمها في تسهيل عملية فك تشابك الشعر من خلال وضع كمية قليلة منه على فروة الرأس، ثم يتم التمشيط بعدها برفق حتى يصبح الشعر خال تماماً من أي تعقيدات أو تشابكات، وذلك يأتي علاوة على فائدته الجوهرية في التقليل من مخاطر تقصف وهيشان الشعر السائدة وسط فئة كبيرة من النساء.

آثار الفازلين الجانبية ومخاطره المحتملة

مثلما سبق وتم الاطلاع على أهم الفوائد والاستخدامات النافعة والمجدية للفازلين، فلقد حان الوقت الآن لاستعراض أبرز الآثار الجانبية الخاصة به ومخاطره المستقبلية المحتملة، وذلك سيتم فيما يلي:

  • الحساسية: قد يشكل الفازلين بعض التهيجات والالتهابات الشديدة والمزعجة لهؤلاء الأفراد الذين يعانون من الحساسية المفرطة لأي من المكونات الخاصة به.
  • انسداد المسام: قد يتسبب الفازلين لبعض الحالات في انسداد كامل للمسام، نظراً لعملية الاستخدام الخاطئة، لذا لابد من ضرورة التنوية هنا عن أهمية تنظيف البشرة جيداً قبل استخدامه في أي وقت من الأوقات.
  • الالتهابات الجلدية: قد يساعد الفازلين بالفعل في تزايد مخاطر تعرض الجلد للاصابة بالالتهابات أو العدوى البكتيرية، في حالة ما لم يتم تنظيفه جيداً قبل عملية الاستخدام.
  • زيادة نسبة افراز الدهون في البشرة الدهنية: وقد يزداد هذا الأمر على نحو ملحوظ بسبب مركباته وعناصره الاساسية التي تتميز بمعدلات ترطيب فائقة لا تتماشي مع طبيعة البشرة الدهنية اللامعة.
  • مخاطر الاستنشاق: قد يتسبب استنشاق الفازلين من خلال وضعه بالقرب من منطقة الانف خاصة لدى الاطفال في زيادة مخاطر الاصابة بالالتهابات الرئوية التنفسية.[2]

شاهد أيضاً: فوائد الفازلين للوجه

حل لغز من اين يستخرج الفازلين مكونة من 5 حروف

نظراً للجوء غالبية الأفراد إلى بعض الوسائل الترفيهية في الحصول على المعرفة مثل الالغاز والاسئلة المحيرة، وذلك يأتي في المقام الأول بغرض تحويل العلم إلى متعة كبيرة يقبل من خلالها الفرد على تلقى المعلومات بحب وشغف بالغ، لذا وتضامناً مع هذه الإطار سوف نتطرق إلى تقديم الإجابة النموذجية على اللغز المنتشر الخاص بالفازلين، وهو من اين يستخرج الفازلين مكونة من 5 حروف؟، والحل هو “البترول“.

هكذا وفي الختام، تكون هذه المقالة قد استطاعت بأن تقدم اجابة نموذجية على سؤال من اين يستخرج الفازلين ؟ بشيء من التفصيل والتوضيح، وذلك قد تم بالفعل بعد الاطلاع على القصة الحقيقية وراء اكتشافه، كما أنه قد تم استعراض مجموعة كبيرة من أهم الفوائد والاستخدامات المجدية للفازلين، وأخيراً وفي النهاية تم التطرق لعرض أهم الآثار الجانبية والمخاطر المستقبلية المتوقعة له.

المراجع

  1. ^
    paraffinwaxco.com , vaselinerawmaterials , 2/5/2021
  2. ^
    healthline.com , petroleumjelly , 2/5/2021

المصدر: 3rbteachers.com

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *