فنون

الإعلامية بسمة وهبة تكشف تطورات حالتها الصحية بعد إصابتها بكورونا

كشفت الإعلامية بسمة وهبة، تطورات حالتها الصحية، بعد إصابتها بمتحور أوميكرون من فيروس كورونا.

وكتبت الإعلامية بسمه وهبة على حسابها الشخصي بـ انستجرام، ” بترجاكم بلاش اشاعات لان الوقت ده الواحد بيبقي محتاج كلمه تشجعه مش اشاعه تزعله وبلاش عناوين بتلميحات سلبيه بلاش تحطمونا وتستغلونا من اجل الايك والشير ( بعد وفاه الابراشي بسمه وهبه ف المستشفي )اولا انا مش ف المستشفي الحمدلله انا بتعالج ف البيت الدور صعب اه صعب وصعب جدا حرفياً ومؤلم.

وأكملت “أنها كانت بدأت تشعر بتحسن في حالتها الصحية، ولكن ظهرت عليها أعراضًا أخرى مثل، إصابتها بنزلة شعبية وسعال وقرحة في الفم وضربات قلبها أصبحت سريعة، بالإضافة إلى فقدان الشم والتذوق، واصابه الصدر بنزله شعبيه وكحه ببلغم وقرحه ف الفم وضربات قلب سريعه ونهجان مستمر .

وأضافت بسمة وهبة، إلى أن الدكتور حسام حسني رئيس اللجنة العلمية لمكافحة كورونا، يتابع حالتها الصحية، ويدعمها ويساندها في تلك الفترة.

كما طالبت بسمة وهبة، متابعيها بالدعاء لها بالشفاء العاجل، وعدم انتشار الشائعات المغلوطة حول حالتها الصحية وتدهورها، لأن ذلك يعد استغلال من أجل اللايك والشير.

في سياق متصل، نفت الإعلامية بسمة وهبة، دخولها المستشفى بعد تدهور حالتها الصحية، عقب إعلان إصابتها بأوميكرون، وقالت إنها تتلقى العلاج بمنزلها، ولا صحة لما تردد حول دخولها المستشفى.

وسبق، وأعلنت الإعلامية بسمة وهبة، إصابتها بمتحور أوميكرون، وكتبت على حسابها الشخصي بـ انستجرام: سنتين بهرب وأجري وأستخبى من الفيروس الملعون ولكن الحذر لا يمنع القدر أصبت بأوميكرون والحمد الله على كل حال يارب أعنا.

يذكر أن بسمة وهبة ليست الأولى التي أعلنت إصابتها بأوميكرون وهو متحور فيروس كورونا، بل أعلنت الفنانة نجلاء بدر من قبل، إصابتها بأوميكرون، وحضوعها للعزل المنزلي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *