فنون

علا غانم: “محضرتش حفل تخرج بنتي بسبب التصوير”


12:17 ص


الأحد 27 يونيو 2021

كتب محمد خميس:

كشفت الفنانة علا غانم، عن لجوئها لعالم البيزنس وافتتاحها لشركة في الولايات المتحدة “كاليفورنيا ” وفندق ” للكلاب ” قائلة: “طول عمري بحب الكلاب وبربيهم بس وأنا هناك بناتي استاذنوني يربوا كلاب في البيت ووافقت وماكنتش مشكلة، وكان عددهم 4 أو خمسة كلاب وقتها في حديقة المنزل”.

وأضافت علا، في حواره لبرنامج “كلمة أخيرة” على فضائية “ON E ” اليوم السبت: “بعد سنة اتفاجئت بتضاعف عدد الكلام ووصلوا لـ 50 كلب، وقلت لبناتي مش كفاية كده بقى ؟! تناقشنا وكنت في نفس الوقت بفكر في بيزنس هناك لأني كنت عاوزة استقر والإنسان ميعرفش يعيش من غير شغل وخاصة في أمريكا”، موضحة أن المنافسة في أمريكا صعبة لإثبات الذات وده بيحتاج لإصرار.

وتابعت: “كوني مصرية فكان عندي صعوبة في توظيف الناس وفوجئت مع الوقت فكرة عدم إستقرار الموظفين حتى جاهدت وصمدت وقدرت أكون ” كرو ” ثابت ” في الفرعين، موضحة: “الأمريكان عرفوا مؤخرًا أني ممثلة وكنت بهرب من العرب اللي بيعرفوني هناك عشان كنت عايزة أبقى حرة”، قائلة: “كنت بداري وشي مكنتش عاوزة حد يعرفني، لأني كنت عاوزة حريتي”.

وأردفت: “كفاية السنوات اللي ضاعت ومش عايزة أقول ضاعت لأني قدمت حاجات حلوة جدًا على مدار 18 سنة، خدوني من بيتي وبناتي ولاني كنت ملتزمة وواخدة عهد أن بناتي لم يطلبوا مني حاجة تتحقق عشان كده اشتغلت زي ” الحمار ” عبر التنسيق مع والدهم”.

وأكدت: “من أكثر الحاجات القاسية اللي عيشتها إني مقدرش أحضر حفل تخرج بنتي بسبب التصوير، ودا كان قاسي عليا، ورغم أن التصوير كان واقف لكن المنتج قعدني فترة وقتها في البيت تحت الطلب” .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *