فنون

والدة ريما مصطفى  لـ«»: الوعي بالتنمر ساهم في نجاح المشهد

عبر تعبيرات وجهها وأدائها المتقن، خطفت الطفلة ريما مصطفى،  الأنظار وأصبحت محور حديث رواد مواقع التواصل الاجتماعي فور أداءها لمشهد لم يتجاوز دقيقتين  بمسلسل «خلي بالك من زيزي» المعروض في الموسم الرمضاني الحالي.

برعت ريما التي لم تتجاوز عامها السابع بعد في أداء دور الطفلة المتنمرة «ساندي» التي تصف زميلتها «تيتو» التي تجسدها الطفلة ريم عبد القادرا بـ«الفلاحة» حتى أصبحت تعبيرات وجهها وتفاعلها جسديًا مع نص المشهد، محط أنظار الجميع لتتصدر الترند لعدة أيام متتالية، إذ استخدم رواد مواقع التواصل صورتها كـ« كوميكس» في «فيس بوك» و«تويتر»  كما رددوا المشهد عبر «تيك توك».

أداء فاجأ الجميع

وفي تصريحاتها لـ«»، تؤكد إيناس كمال والدة ريما أنها  فاجأتها وفاجأت فريق العمل بهذا الأداء؛ لافتة إلى  أنها ورثت  إتقانها  للتمثيل من والدها الممثل المسرحي مصطفى سليم؛ إذ كانت تردد الأدوار التي يتدرب عليها ببراعة، فضلًا عن ولعها  بحضور العروض المسرحية التي يشارك بها والدها منذ كان عمرها 4 أعوام.

وتضيف: “رغم أن المشهد استغرق حوالي 3 ساعات نظرًا لصعوبة السيطرة على هذا العدد الهائل من الأطفال المشاركين به، إلا أن ريما  أدت المشهد بالطريقة ذاتها لمرات متتالية”.

 وتستطرد ضاحكة: ” نجاح ريما  في  أداء المشهد  حول كلمة فلاحة لهزار؛ ومظنش إن حد  هايعرف يتنمر على حد ويقوله « إنت فلاح» بعد كدا”

الوعي بالتنمر أدى لنجاح المشهد

وترى والدة الطفلة، أن وعي المجتمع المصري بمشكلة التنمر دعم نجاح المشهد، لافتة إلى أنها لم تبذل الكثير من الجهد لتوعية ريما بهذا المصطلح، مؤكدة أنها لا تخشى عليها من تقمص المشاهد أو التأثر بها عقب الانتهاء من أداءها لكونها تعي أن هذا المشهد  مجرد تمثيل، وأن التنمر تصرف مستهجن، لافتة إلى شغف طفلتها بالتمثيل الذي يضطرها أحيانًا للتواجد في لوكيشن التصوير من  6 ساعات حتى  14 ساعة متواصلة  في انتظار  أداء مشهد تقوم به إلا أنها تكون سعيدة بذلك، وتطمح في الاستمرار.

 وأدوار محورية

 ولفتت كمال في تصريحاتها لـ« »  إلى أن دور ريما في المسلسل مستمر ؛ فهناك مشاهد لم تُعرض بعد، مؤكدة  أن  براعة ريما كانت تؤهلها دائمًا لتجسيد أدوار محورية، رغم أن أولى خطواتها  في  مجال التمثيل كانت مصادفة بعدما شاركت في  فيلم تسجيلي بمناسبة افتتاح مسجد الفتاح العليم، بالعاصمة الإدارية قبل عامين؛ إذ شاركت  في أعقابه في الموسمين الأول والثالث لبرومو برنامج ب «ماما دوت أم» الذي تقدمه الإذاعية فاطمة مصطفى عبر قناة CBC ، فضلًا عن مشاركتها في مسلسل « أسود فاتح » من إخراج كريم العدل، الذي أُعجب بأدائها ورشحها للتعاون معه مجددًا  لأداء دور الطفلة الصعيدية  «سدرا»  في مسلسل «وكل ما نفترق».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *