منوعات

تراجع رأس المال السوقي للبورصة بـ 11.3 مليار جنيه خلال جلسات أبريل

تراجع رأس المال السوقي للبورصة المصرية، نحو 11.3 مليار جنيه خلال جلسات أبريل المنتهى، ليغلق عند مستوى 715.1 مليار جنيه، بنسبة انخفاض 1.6%، وهبط رأس المال السوقي للمؤشر الرئيسي من 431.6 مليار جنيه إلى 419.9 مليار جنيه، بنسبة انخفاض 2.7%، وانخفض رأس المال لمؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة من 126.6 مليار جنيه إلى 124.3 مليار جنيه بنسبة انخفاض 2.5%.

وتراجع رأس المال للمؤشر الأوسع نطاقًا من 558.2 مليار جنيه إلى 544.2 مليار جنيه بنسبة انخفاض 2.5%، وهبط رأس المال السوقي لبورصة النيل من 2.4 مليار جنيه إلى 2.1 مليار جنيه بنسبة انخفاض 9.9%.

اقرا ايضا :البورصة تعلن موعد إجازة عيد العمال والفطر

وتعرف البورصة أو سوق الأوراق المالية، على أنها سوق لكنها تختلف عن غيرها من الأسواق، فهي لا تعرض ولا تملك في معظم الأحوال البضائع والسلع، فالبضاعة أو السلعة التي يجري تداولها بها ليست أصولًا حقيقية بل أوراقًا مالية أو أصولًا مالية، وغالباً ما تكون هذه البضائع أسهم وسندات.

البورصة سوق لها قواعد قانونية وفنية تحكم أدائها وتحكم كيفية اختيار ورقة مالية معينة وتوقيت التصرف فيها وقد يتعرض المستثمر غير الرشيد أو غير المؤهل لخسارة كبرى في حال قيامه بشراء أو بيع الأوراق المالية في البورصة لأنه استند في استنتاجاته في البيع أو الشراء على بيانات خاطئة أو غير دقيقة أو أنه أساء تقدير تلك البيانات.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *