منوعات

«عنخ خونسو».. مومياء مصرية تظهر للمرة الأولى في التاريخ بإيطاليا  

مازالت الحضارة المصرية القديمة تثير شغف العلماء و الباحثون حول العالم لذلك قرر الباحثين في إيطاليا كشف المزيد من أسرار حياة من مشروع بحثي حول مومياء مصرية تدعي عنخ خونسو.

 

 

أوضح الباحثين ان خضعت مومياء للتصوير بالأشعة المقطعية في مستشفى إيطالي في إطار مشروع بحثي للكشف عن أسرارها.

 

اقرأ أيضا| «منة» تؤسس صالون إدراك الثقافى.. وتفيد ٥٠٠ قارئ بـ «ممكن أستعير كتاب»

وتم نقل مومياء عنخ خونسو، وهو كاهن مصري قديم، من متحف الآثار المدنية في بيرجامو إلى مستشفى بوليكلينيكو بميلانو، حيث سيلقي خبراء الضوء على حياته والتقاليد الجنائزية منذ 3000 سنة.

 

 

 

 

وقالت سابينا مولجورا، مديرة المشروع البحثي للمومياوات إن  اسم المومياء منقوش على التابوت الحجري ويعني “الإله خونسو حي” ويعتقد الباحثون أن بإمكانهم جمع معلومات عن حياة الكاهن المصري وموته والتوصل إلى أنواع المواد التي استخدمت في تحنيطه.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *