منوعات

كورسات في «الكارو» لمحمود عبدالعزيز.. «سكة اللي يروح»

محمود عبدالعزيز الفنان الموهوب الذي يتقمص أدواره بصورة بارعة، اختفى في منتصف الثمانينيات ثلاث أسابيع بسوق روض الفرج.

 

وهذا الاختفاء كان وسط كبار معلمي العربات الكارو بسوق الخضار والفاكهة، لكن حينها علمت جريدة «أخبار اليوم» سر اختفاء  محمود بينهم، وتم نشر هذا السر في 10 مايو 1980.

 

سرد محمود عبدالعزيز تجربته، قائلا: «إختارني المخرج سعيد مرزوق لأمثل دور ابن أحد كبار معلمي العربات الكارو في فيلم (سكة اللي يروح)».

 

اقرأ أيضًا| مأساة شادية.. عماد حمدي يكسر الباب ليضربها بـ«يد الهون»

 

واستكمل حديثه قائلًا: «اضطررت للذهاب إلى سوق الخضار والفاكهة الذي يتجمع فيه أكبر عدد من أصحاب العربات الكارو وصبيانهم لأستطيع دراسة الأبعاد المختلفة للدور حسب طبيعة البيئة التي يعيشون فيها لأنقل بصدق أمام الكاميرا صورة حقيقة من حياتهم اليومية».

 

وأضاف محمود: «وتمثيلي لدور العربجي في فيلم سكة اللي يروح يأتي ضمن سلسلة الأدوار المتميزة التي قررت تمثيلها خلال الموسم الحالي؛ حيث بدأت باللون الكوميدي في (مع حبي وأشواقي) وبعده اتجهت لتمثيل نوعية مميزة من الأدوار التي كانت أولها الصعيدي المتزمت في (الخبز المر)».

 

 محمود عبدالعزيز من مواليد الإسكندرية في 4 يونيو 1946، خريج كلية الزراعة، وبدأت موهبته من خلال فريق المسرح بالكلية.

وبلغ عدد أفلامه إلى 84 فيلماً، تزوج مرتين الأولى أم أولاده والثانية بوسي شلبي، توفي في 12 نوفمبر 2016.

 

المصدر: مركز معلومات أخبار اليوم
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *