منوعات

لوكسمبورج.. أول دولة أوروبية تسمح للبالغين بتعاطي القنب وزراعته

أعلنت وزارة العدل والشئون الداخلية فى لوكسمبورج، اعتزامها السماح للبالغين بتعاطي مخدر القنب وزراعة 4 شجرات منه بحد أقصى في المنزل الواحد، لتصبح أول بلد في أوروبا تبيح بالكامل إنتاج واستهلاك المخدر.

اقرأ أيضًا: فرنسا تطلق سراح مغني شهير بعد تغريمه لحيازته مخدرات

لكن، بحسب الخطة التي أعنتها الوزارة اليوم بين مجموعة من التغييرات في سلطات الشرطة، ستبقى حيازة المخدر في الأماكن العامة مخالفة تستوجب العقاب بمصادرته ودفع غرامة مالية بين 25 و500 يورو، مقارنة بـ2500 يورو سابقا، ودون تسجيلها في السجل الجنائي للشخص، حسب الموقع الإلكتروني لصحيفة “ذا جارديان” البريطانية.

وتنتظر الخطة الجديدة موافقة البرلمان، وهو أمر مرجّح مع تأييد الائتلاف الحاكم لتلك التعديلات، التي تتضمن أيضا السماح باستيراد بذور القنب وبيعها عبر الإنترنت أو فى المحال التجارية دون قيود على الكميات أو مستوى مادة رباعي هيدرو كانابينول (THC) المخدرة التي يحويها النبات.

وأ شارت الصحيفة إلى أن هولندا، المعروفة بكونها البلد الأكثر تساهلا ربما فيما خص القوانين المتعلقة بالقنب، ما زالت نظريا تعتبر زراعة القنب وتدخينه مخالفة قانونية، وهو ما من شأنه جعل لوكسمبورج البلد صاحب الأسبقية فى تلك الخطوة فى أوروبا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *