منوعات

ماهي علامات شفاء الخراج

ماهي علامات شفاء الخراج

قد يشفى الخراج أحيانًا دون أي تدخل طبي، فمن علامات شفاء الخراج تكون قيح بعد مرور أسبوع كوسيلة دفاع مناعية للجسم، مما يجعل الخراج طريًا.

ثم يترقق الجلد فوق الخراج ويصبح باهت اللون أو يكون بثرة “رأسًا” على السطح ويصبح مؤلمًا، مما يدل على جاهزية الخراج لتفريغ القيح من تلقاء نفسه في غضون أربعة أيام.

لكن في أغلب الأحيان، يتطلب الأمر علاج الخراج لتجنب حصول أي التهاب.

عند بدء ظهور علامات شفاء الخراج مثل امتلائه بالقيح أو تكون الرأس، يجب التنويه عن عدة أمور، منها:

1 لا يجب شق الخراج بنفسك وإنما عليك التوجه للطبيب، لأسباب عدة، منها:

  • كونها عملية قد تسبب الألم.
  • زيادة خطر انتشار الالتهاب في مجرى الدم مما يؤدي إلى إنتان الدم.
  • زيادة خطر ظهور خراجات أخرى في نفس المنطقة.
  • ظهور مضاعفات خطيرة خاصةً إذا كان الخراج على الوجه.

2 يجب مراجعة الطبيب في بعض الحالات، منها:

  • عندما يكون الخراج كبيرًا، أي يتجاوز 1 سم.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم، وزيادة حجم الخراج والألم الناتج عنه.

3 ظهور خطوط حمراء، مما يدل على انتشار الالتهاب.

  • لا يجب الضغط على الخراج حتى لا يندفع الالتهاب إلى الأنسجة العميقة.
  • لا يجب استخدام وإدخال أدوات حادة مثل الإبر الصغيرة في الخراج، لاحتمالية إصابة أحد الأوعية الدموية والتسبب بانتشار الالتهاب.
لمشاهدة المزيد من المعلومات حول علامات شفاء الخراج

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *