منوعات

هدى سلطان تلجأ لـ«البطيخ والعنب» لوقف فقدان الوزن

لم تنكر الفنانة الراحلة هدى سلطان يومًا أنها شخصية عصبية لا تستطيع إخفاءها حتى مع أقرب الأشخاص إلى قلبها وليس هناك دليل على حديثها أكثر من ضيقها ممكن كانت تتعرض له في الاستديوهات.

 

في أحد أحدايثها لمجلة آخر ساعة، والذي نشرته بدورها في الثامن من يوليو عام 1959، أكدت هدى سلطان أن أفران الاستويدهات التي يدفعونهم إليها في شهور الصيف تفقدها وزنها.

 

وهنا تقول إن المشكلة ليست في فقدانها الوزن بل اضطرارها دائمًا إلى تضييق فساتينها كل يومين مرة ما يكلفها كثيرا؛ حيث تأكل في الصيف كميات كبيرة من البطيخ والعنب.

 

هدى قالت أيضًا إنها تصرخ مطالبة بتكييف الهواء في الاستويدهات ولو نظير خصم نسبة من أجور الفنانين والفنانات فالفنان لو حالته النفسية سيئة فلن يستطيع تأدية المشاهد بالشكل المطلوب.

 

واختتمت حديثها بالقول: «أنا أول واحدة مستعدة أدفع نسبة من أجري مقابل أن أعيش ساعات العمل في جو رطب.. ومقابل أعفائي من أفران الاستويدهات التي نعمل فيها» .
 

اقرأ أيضًا| بفضل صلعة زوجته.. حلاق مصري يكتشف علاجًا نهائيًا للصلع

 

هدى سلطان أو بهيجة عبد السلام عبدالعال الحو، ولدت في كفر أبو جندي التابع لمركز قطوربمحافظة الغربية على بعد 14 ميل من مدينة طنطا، وهي شقيقة المطرب والممثل محمد فوزي، فهي الشقيقة الثانية بعد هند علام للممثل والمطرب والموسيقار محمد فوزي.

 

 

هذه العائلة إقطاعية استطاع شقيقها الأكبر محمد فوزي أن يفرض رأيه على والده المحافظ ليعمل فيالفن والذي لم يعترف بابنه حتى حقق نجاحاً فنياً كبيراً، وهذا شكل دعماً قوياً لشقيقته الأولى والثانية لدخول عالم الفن بدعم منه مع بعض التحفظ، وهذا مهد لانطلاقة هدى سلطان عام 1950 مع فيلم “ست الحسن”، ولكنها دفعت ثمن هذا النجاح عندما طلقها أول أزواجها محمد نجيب بسبب الغيرة إثر اشتهارها في عالم الفن بعد أن أنجبت كبرى بناتها «نبيلة».

 

ثم تزوجت المنتج والموزع السينمائي فؤاد الجزايرلي وفشل زواجها للسبب نفسه، وتزوجت بعده فؤاد الأطرش شقيق فريد وأسمهان الأطرش، ثم فريد شوقي الذي أنجبت منه ابنتيها «ناهد» و«مها» وعاشت معه 15 عاماً ثم تزوجت بعده من المخرج المسرحي حسن عبدالسلام.

 

المصدر: مركز معلومات أخبار اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *