الرياضة

الأهلي يتدرب في الدار البيضاء.. والرجاء بمعسكر سري

وصلت بعثة الفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلى أمس إلى المغرب استعداداً لمواجهة الرجاء فى إياب الدور ربع النهائى من دورى أبطال أفريقيا لكرة القدم ولقيت البعثة استقبالا حافلا من جانب السفير المصرى ياسر عثمان ورجال السفارة وعدد من أبناء الجالية المصرية بالدار البيضاء إضافة لإداريين من جانب نادى الرجاء .. ويواصل الأهلى تدريباته بالدار البيضاء اليوم بمركب محمد الخامس للتجهيز لهذه المواجهة الحاسمة والمهمة بعد أن انتهى لقاء الذهاب بين الفريقين بالقاهرة بفوز الأهلى بهدفين مقابل هدف وجعلت الأمور معلقة وجميع السيناريوهات مفتوحة.. فيما يواصل الرجاء تدريباته من خلال معسكر سرى خارج المدينة.

وضمت قائمة الأهلى التى وصلت إلى المغرب كلا من: محمد الشناوى وعلى لطفى ومصطفى شوبير ومحمد هانى وكريم فؤاد ومحمد عبد المنعم ومحمود متولى وياسر إبراهيم وأيمن أشرف وعلى معلول ومحمود وحيد وعمرو السولية وأليو ديانج وحمدى فتحى ومحمد محمود وحسين الشحات وصلاح محسن ومحمد مجدى ‏أفشة وطاهر محمد طاهر ‏ولويس ميكيسونى وأحمد عبد القادر ‏ووليد سليمان وحسام حسن ومحمد شريف وبيرسى تاو.
المسحة سلبية

وأعلن الدكتور أحمد أبو عبلة رئيس الجهاز الطبى للفريق عن سلبية مسحة بعثة الأهلى برئاسة الكابتن محمود الخطيب رئيس النادي، وخضعت البعثة لمسحة طبية قبل مران الفريق الذى أقيم فى الرابعة عصر الأحد الماضي، وجاءت نتيجتها سلبية لجميع أفراد البعثة بالكامل.
وحرص الكابتن الخطيب خلال رحلة الطيران من القاهرة لكازابلانكا على التحدث مع اللاعبين و حثهم على بذل أقصى ما لديهم لتحقيق التأهل وإسعاد الجماهير الحمراء خاصة بعد نتيجة الذهاب التى صعبت مهمة الفريق.
جهود السفارة

ومن جانبه أكد ياسر عثمان، سفير مصر فى المغرب، أن محمود الخطيب رئيس النادى الأهلي، تواصل معه بشكل شخصي، من أجل متابعة تفاصيل وصول وإقامة بعثة النادى الأهلى فى المغرب.
وقال: «الأهلى سيلعب فى بلده الثاني،مؤكدًا أن العلاقات الرياضية بين مصر والمغرب تاريخية ومميزة». وأوضح سفير مصر فى المغرب أن الطقس فى المغرب جيد فى الوقت الحالى، مع توقعات بسقوط الأمطار خلال المباراة، ولكن الأجواء مثالية لاستقبال مباراة كرة قدم.
واختتم السفير تصريحاته: «لا يوجد شحن جماهيرى لمشجعى الرجاء، لكن هناك حالة اهتمام قصوى بالمباراة؛ لأنها فاصلة فى تأهل الفريق لمباراة نصف النهائي». أما على الجانب المغربى فقد أشارت الصحف والإعلام المغربى إلى أن الرجاء رفع شعار ممنوع الاقتراب أو التصوير و فرض السرية التامة على أجواء الفريق وتم عزل اللاعبين تماما عن الأجواء المحيطة. وأكدت الصحف أن إدارة الرجاء شددت على الجهاز الفنى بقيادة الطاوسى وعلى اللاعبين بعدم التحدث نهائيا فى الأيام القادمة فى الإعلام والتركيز فقط على الاستعداد للمباراة.
خطاب للكاف

على جانب آخر أرسلت إدارة النادى الأهلى خطابًا للاتحاد الأفريقى لكرة القدم بخصوص مباراة العودة بين الأهلى والرجاء المغربى فى دور الثمانية لدورى الأبطال، والمحدد لها بعد غد بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء. جاء فى الخطاب تأكيد من النادى الأهلى على العلاقة المتميزة التى تربطه بنادى الرجاء المغربى وجماهيره المحبة لكرة القدم، وأن مباراة الذهاب بين الفريقين التى أقيمت بالقاهرة مساء السبت الماضى جرت فى أجواء طيبة للغاية، وكان هناك ترحيب وتقدير كامل لفريق الرجاء الشقيق.

وأضاف الأهلى فى خطابه أنه تلاحظ خلال الساعات الماضية أن هناك أطرافًا أخرى لا تعنيها علاقة الترابط بين الأهلى والرجاء، ولا الضوابط الرياضية، ولا السلامة، ولا خروج المباراة بالشكل اللائق وتحاول هذه الأطراف من خلال بعض وسائل الإعلام والسوشيال ميديا بث الشحن الزائد حول كل العوامل المحيطة بالمباراة، والتأثير على ردة فعل الجماهير والحكام وسلامة الفريقين. وأشار الأهلى إلى أنه يثق تمامًا فى إدارة نادى الرجاء التى يحترمها ويقدرها، وفى وعى الجماهير المغربية الشقيقة. وطلب الأهلى من «كاف» الاهتمام بالمباراة وبكل المعطيات حولها بما يتفق مع لوائح الاتحاد الدولى لكرة القدم ويؤمن سلامة الفريقين ويحقق العدالة التحكيمية، وأن تخرج المباراة بالشكل الذى يليق بالفريقين وتاريخهما فى القارة الأفريقية. وأكد الأهلى فى خطابه للاتحاد الأفريقى أن مثل هذه المباريات التى تقام بين الأندية الكبيرة تكون بمثابة عنوان للكرة الأفريقية وتعبيرًا عن المستوى الفنى والتنظيمى والتحكيمي. وتمنى الأهلى أن تخرج المباراة فى أحسن صورة وتعبر عن العلاقة الوطيدة التى تربطه بشقيقه نادى الرجاء المغربي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *