الرياضة

بعد تصدره التاريخي لقائمة الهدافين الدوليين| تفاصيل أهداف رونالدو الـ«111» بقميص البرتغال

نجح الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو في أن يصبح أفضل هداف على مر التاريخ مع المنتخبات الوطنية، بعد أن سجل ثنائية ثمينة خلال الفوز على أيرلندا (21)، ضمن التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى بطولة كأس العالم “مونديال قطر 2022”.

ورفع صاحب الـ 36 عامًا، رصيده من الأهداف الدولية إلى 111 هدفًا، ليفض الشراكة مع أسطورة الكرة الإيرانية المعتزل علي دائي، الذي يملك 109 أهداف.

وبدأت قصة “صاروخ ماديرا” مع تحطيم ذلك الرقم القياسي بعمر 18 عامًا، عندما خاض أول مباراة دولية في مسيرته الاحترافية، بالمشاركة خلال الفوز على كازخستان 10، بتاريخ 20 أغسطس 2003، فاستدعى بعدها لقائمة البرتغال في يورو 2004.

وفي تلك البطولة سجل الدون أول أهدافه الدولية في الخسارة بالمباراة الافتتاحية أمام اليونان (21)، وذلك في مباراته الدولية الثامنة، لتبدأ واحدة من أبرز قصصه مع الأرقام القياسية.

وتوزعت أهداف رونالدو الدولية كالآتي:

7 أهداف في كأس العالم، و14 هدفًا في بطولة أوروبا، إضافة إلى هدفين في كأس القارات، و5 أهداف في دوري الأمم الأوروبية.

سجل 33 هدفًا في تصفيات كأس العالم، و31 هدفًا في تصفيات بطولة أوروبا، و19 هدفًا في المباريات الودية.

أكثر المنتخبات التي سجل في شباكها رونالدو هي السويد وليتوانيا 7 أهداف، ثم أندورا والمجر ولوكسمبورج 6 أهداف، ولاتفيا وأرمينيا 5 أهداف، واستونيا وجزر فارو وهولندا 4 أهداف.

سجل رونالدو 59 هدفًا بقدمه اليمني، و25 هدفًا بقدمه اليسرى، و27 هدفًا بضربات رأسية.

سجل رونالدو 87 هدفًا من اللعب المفتوح، و14 هدفًا من ركلات الجزاء، و10 أهداف من الركلات الحرة المباشرة.

سجل رونالدو 10 أهداف في الدقائق من (1 إلى 10)، و3 أهداف (11 20)، و14 هدفًا (21 30)، و10 أهداف (31 40)، و7 أهداف (41 45)، بواقع 44 هدفًا في الشوط الأول.

كما سجل 9 أهداف (46 55)، و15 هدفًا (56 65)، و8 أهداف (66 75)، و19 هدفًا (76 85)، و14 هدفًا (86 90)، بواقع 67 هدفًا في الشوط الثاني.

أكثر اللاعبين صناعة لأهداف رونالدو هم: جواو موتينيو وريكاردو كواريزما 8 أهداف، وبيرناردو سيلفا وناني 6 أهداف، وديكو 5 أهداف.

اقرأ أيضًا: أول رد من رونالدو بعد تصدره التاريخي لقائمة الهدافين الدوليين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *