تكنولوجيا

بسبب كورونا ونقص الموظفين.. «روبوت» يقدم الطعام بإنجلترا| فيديو

اضطرت سلسلة مطاعم صينية، في شمال غرب إنجلترا، إلى استخدام نوادل «جرسونات» روبوتية، بعد معاناتهم من أجل الحصول على موظفين خلال جائحة كوفيد «كورونا».

وأطلق المطعم  The Chinese Buffet ، روبوت ويدعى «بيلا»BellaBot  في مطعم من المطاعم الأربعة المملوكة للمجموعة الصينية، في كل من ليفربول، وسانت هيلينز، وبولتون، وويجان، لتقديم الطعام للرواد.

أقرأ أيضا.. الكشف عن روبوتات ذكية لسد العجز في موظفي القطاعات الطبية

وعندما أعيد فتح المطاعم بعد الإغلاق الأخير بسبب الجائحة، قرر أصحابه تقديم الطعام إلى الأشخاص عبر الروبوتات، وقد قال باولو هو وبيتر وو أحد مالكي سلسلة المطاعم ،إن الروبوت «بيلا» BellaBots قد أثبت بالفعل شعبيته لدى رواد المطعم.

ووفقا لـ «ديلي ميل»، فإن السعر الإرشادي للروبوتات ذات الوجه الودود هو 20000 دولار (14500 جنيه إسترليني) ، وهو أقل من تكلفة توظيف نادل بأجر أدنى لمدة 40 ساعة في الأسبوع.

وتُظهر لقطات الروبوت «بيلا» ، بأنه يتميز بوجه قطري واسع العينين، وهو يقدم الأطباق الشهية للعملاء المسرورين به.

وواجه المطعم، مثله مثل العديد من المطاعم الأخرى في جميع أنحاء العالم، صراعًا مع انخفاض عدد الموظفين منذ إعادة افتتاحه بعد الوباء، مما زاد سوءًا بسبب اضطرار الموظفين للعزل بسبب متحور أوميكرون Omicron .

وقال المتحدث باسم المطعم الصيني، ديفيد رامسدن، إن الروبوت BellaBot أثبت أنه حل جديد لمشكلة التوظيف المستمرة.

وأضاف: “العملاء يحبونه”، مضيفًا: “لدينا أشخاص يقومون بعمل TikToks مع الروبوت، كما أن الأطفال يحبونه، وإنه أمر غريب ومثير للاهتمام حقًا، فهو يجذب المزيد من الزبائن للمطعم لمشاهدته.  

وتابع: “تأتي العائلات على وجه التحديد لرؤية «بيلا»، وعندما يصادف عيد ميلاد شخص ما، يمكن للروبوت أن ينضم إلى الطاقم البشري على الطاولة، ليغني عيد ميلاد سعيد “.

وأوضح رامسدن، قائلا: “خلال جائحة كوفيد 19 ، تم إغلاق المطاعم حتى عندما كانت المطاعم مفتوحة لأن الناس بحاجة إلى البقاء جالسين، وبدلاً من أن يكون المطعم تقليدي، فقد أصبح مطعما يعمل بخدمة مميزة وعبر تطبيق، يتم  توصيل الطعام المطلوب مباشرة إلى طاولتك.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *